google.com, pub-3588476379606911, DIRECT, f08c47fec0942fa0

ووردبريس
وصف للموقع

فورد تخطط لاستثمار 11 مليار دولار، 40 سيارة مكهربة بحلول عام 2022

2٬034

قال الرئيس بيل فورد يوم الأحد في معرض ديترويت للسيارات أن شركة فورد للسيارات ستزيد بشكل كبير من استثماراتها المزمعة في السيارات الكهربائية إلى 11 مليار دولار بحلول عام 2022 ولديها 40 سيارة هجينة وكهربائية بالكامل في تشكيلة طرازاتها.

وقال مسؤولون تنفيذيون في فورد إن الرقم الاستثماري هو أعلى بكثير من الهدف المعلن سابقا والبالغ 4.5 مليار دولار بحلول عام 2020، ويشمل تكاليف تطوير أبنية المركبات الكهربائية المخصصة. وبلغت نفقات شركة فورد للبحث والتطوير والتطوير لعام 2016، وهي آخر سنة كاملة متاحة، 7.3 مليار دولار، مقابل 6.7 مليار دولار في عام 2015.

تصريحات جديدة من بيل فورد

وقال جيم هاكيت الرئيس التنفيذي لشركة فورد للمستثمرين في أكتوبر أن السيارات خفض 14 مليار $ في التكاليف على مدى السنوات الخمس المقبلة وتحويل الاستثمار الرأسمالي بعيدا عن سيارات السيدان ومحركات الاحتراق الداخلي لتطوير المزيد من الشاحنات والسيارات الكهربائية والهجينة.

ومن بين 40 سيارة مكهربة تخطط فورد لتشكيلها العالمي بحلول عام 2022، 16 سيكون الكهربائية بالكامل والباقي سيكون المكونات في الهجينة، وقال المديرين التنفيذيين.

وقال فورد للصحفيين “نحن جميعا على هذا ونحن نتخذ سياراتنا الرئيسية، المركبات الأكثر شهرة لدينا، ونحن كهربائيا لهم”. واضاف “اذا اردنا ان ننجح في الكهرباء، علينا ان نفعل ذلك مع السيارات التي تحظى بشعبية كبيرة”.

وقد وضعت شركة جنرال موتورز (GM.N) وشركة تويوتا موتور (7203.T) وشركة فولكس واجن أغ (VOWG_p.DE) خططا عدوانية لتوسيع عروض سياراتها الكهربائية والمستهلكين المستهدفين الذين يريدون الترف والأداء وأسلوب سيارات الدفع الرباعي – أو جميع الصفات الثلاث في نفس السيارة.

ويتجاوب صناع السيارات الرئيسيون جزئيا مع الضغط الذي تمارسه الجهات الرقابية في الصين وأوروبا وكاليفورنيا للحد من انبعاثات الكربون من الوقود الحفري.

هم أيضا تحت ضغط من تسلا إنك (TSLA.O) نجاح في خلق سيارات السيدان الكهربائية وسيارات الدفع الرباعي التي تلهم أن يكون أصحاب ليصطف خارج صالات العرض والفيضانات الشركة مع أوامر.

فورد وجنرال موتورز

وقال جنرال موتورز في العام الماضي أنه سيضيف 20 بطارية جديدة خلايا الوقود إلى تشكيلة العالمية بحلول عام 2023، بتمويل من الأرباح القوية من السيارات التقليدية محرك الاحتراق الداخلي في الولايات المتحدة والصين.

وعدت مار جى مارتن الرئيس التنفيذى للمستثمرين بأن تقوم شركة ديترويت لصناعة السيارات ببيع المال للسيارات الكهربائية بحلول عام 2021.

وقال فولكس واجن في نوفمبر انها ستنفق 40 مليار دولار على السيارات الكهربائية والقيادة الذاتية وخدمات التنقل الجديدة بحلول نهاية عام 2022 – أكثر بكثير مما كان عليه عندما أعلنت قبل شهرين أنها ستستثمر أكثر من 20 مليار يورو على السيارات الكهربائية والسيارات ذاتية القيادة من خلال عام 2030.

تويوتا تتسابق لتسويق تكنولوجيا البطاريات اختراق خلال النصف الأول من 2020s مع القدرة على خفض تكلفة صنع السيارات الكهربائية.

وتتناقض استثمارات فورد الإضافية في السيارات الكهربائية مع العديد من السيارات التي أطلقت في معرض ديترويت والتي تضمنت الشاحنات وسيارات الدفع الرباعي. في يوم الأحد، كشفت شركة دايملر أغ (DAIGn.DE) عن سيارات الدفع الرباعي الجديدة من فئة G، وهي سيارة ضخمة الحجم، في مسرح سينمائي مهجور في وسط مدينة ديترويت، كان يستخدم مرة واحدة كمجموعة لفيلم “8 ميل”.

ألمح ديملر الرئيس التنفيذي ديتر زيتسش إلى حاكم كاليفورنيا السابق أرنولد شوارزنيجر خلال تبادل على خشبة المسرح بجانب الفئة G أن دايملر سيكون في يوم من الأيام نسخة كهربائية من السيارة.

ظهرت سيارات الدفع الرباعي في عرض سيارة فورد الكهربائية. وقال جيم فارلى رئيس شركة الاسواق العالمية يوم الاحد ان فورد ستحضر سيارة كهربائية عالية الاداء الى السوق بحلول عام 2020. وستبدأ الشركة فى انتاج نسخة هجينة لشاحنتها الشهيرة اف 150 فى مصنع فى ديربورن ، ميشيغان، في عام 2020.

وقال فارلي “ما تعلمناه من هذه الدورة الاولى من الكهرباء هو ان الناس يريدون منتجات لطيفة حقا”.

فورد وفكر بشكل اكبر

تحول فورد إلى استراتيجية السيارة الكهربائية أكثر من ستة أشهر في صنع بعد أن حلت هاكيت الرئيس التنفيذي السابق مارك الحقول في مايو.

وقال شخص مطلع على العملية انه تم وضع اللمسات النهائية على الخطة فى الشهور الاخيرة بعد اجراء مراجعة شاملة. وفى اكتوبر كشف فورد عن تشكيل فريق لتسريع التنمية العالمية للسيارات الكهربائية التى تتمثل مهمتها فى “التفكير الكبير” و “اتخاذ قرارات اسرع”.

وسيتم إنتاج بعض السيارات الكهربائية مع جف فورد في الصين تهدف إلى السوق الصينية. أحد أهداف فورد “فريق اديسون” هو تحديد وتطوير شراكات السيارات الكهربائية مع شركات أخرى، بما في ذلك الموردين، في بعض الأسواق، وفقا لما ذكره شريف مراكبي، نائب رئيس المركبات ذاتية الحكم والكهربة.

وقد أعلنت كل من الصين والهند وفرنسا والمملكة المتحدة عن خطط لإزالة المركبات التي تعمل بمحركات الاحتراق والوقود الحفري بين عامي 2030 و 2040.

Comments are closed.